آخر الأخبارأخبار المقاومةأهم الأخبارالعالم

الحرس الثوري يزيح الستار عن صاروخ “رعد 500”

برعاية القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي ، ازيح الستار اليوم الاحد عن صاروخ “رعد 500” بمحرك “زهير” المركب والجيل الجديد لمحركات الدفع للصواريخ وحاملات الاقمار الصناعية.

وافاد موقع “سباه نيوز” انه برعاية القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي وقائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري العميد امير علي حاجي زادة، ازيح الستار اليوم الاحد عن صاروخ “رعد 500” بمحرك “زهير” المركب اضافة الى محرك “سلمان” الفضائي المركب بفوهة متحركة كجيل جديد لمحركات الدفع للصواريخ وحاملات الاقمار الصناعية.
ووفقا لهذا التقرير يعد صاروخ “رعد 500” من الجيل الجديد لمحركات الدفع بهيكل غير فلزي ومركب.
ونظرا لاستخدام هياكل من الياف الكاربون، فقد توفرت امكانية تحمل ضغط بمقدار 100 بار(Bar) ودرجة حرارة 3 آلاف سنتيغراد وتصنيع صواريخ خفيفة جدا.
الصاروخ “رعد 500” يعد من صواريخ الجيل الجديد بوزن اقل من صاروخ “فاتح 110” ذي الهيكل الفولاذي بمقدار النصف ولكن بزيادة مدى قدرها 200 كيلومتر عنه.
كما ان المنجزين المتمثلين بـ “الهيكل المركب” و”الفوهة المتحركة” في الصاروخ يوفران امكانية استعمال محركات الوقود الجامد في خارج نطاق جو الارض.
وفي ضوء هذا النجاح المتحقق، فقد توفرت امكانية صنع صواريخ حاملة للاقمار الصناعية خفيفة بوقود جامد وصواريخ “ارض –ارض” بمقطع عرضي راداري ضئيل وقابلية المناورة للصواريخ بهدف العبور من الدروع الصاروخية وخفض النفقات وزيادة الانتاج وخفض التعقيدات في الانتاج وبالتالي تحقيق قفزة جيلية في الصواريخ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق